البريد الإلكتروني و/ أو كلمة المرور غير صحيحة. حاول مجدداً أو انقر على رابط "هل نسيت كلمة المرور؟".
لا يمكن ترك هذا الحقل فارغاً
الحقول غير متطابقة
الحقل ليس عنوان بريد إلكتروني صالح
القائمة Back

تسجيل دخول موظف المبيعات

الثقافة والأعمال الخيرية

مشاركتنا المجتمعية

يُمثّل تعزيز جودة الحياة والتنمية الاجتماعية الاقتصادية للمجتمعات المحلية والوطنية والدولية وحمايتها وتحسينها جزءاً من أخلاقيات العمل لدينا. وتساهم غوتشي كل عام في مجموعة متنوعة من المشاريع التي تهدف إلى حماية حقوق المرأة ودعم الفنون وحماية الأطفال وتعزيز الصحة.

الأعمال الخيرية 

في عام 2013، أطلقت غوتشي حملة "التوافق  من أجل التغيير"، وهي حملة عالمية لجمع الأصوات المؤيّدة للفتيات والنساء في جميع أنحاء العالم وتوحيدها وتعزيزها، مع التركيز على استخدام أساليب مبتكرة لجمع الأموال والتوعية بمشاريع التعليم والصحة والعدل.

وقد شكّلت غوتشي بالتعاون مع مؤسسة كرينغ جبهة لمكافحة العنف ضد المرأة.

كما تبرعت غوتشي منذ عام 2005 بأكثر من 20 مليون دولار إلى أعمال اليونيسيف مع التركيز على مبادرة "مدارس من أجل أفريقيا" التي تساعد الأطفال الأكثر حرماناً، بما في ذلك الفتيات والأيتام والذين يعيشون في فقر مُدّقع، لتمكينهم من الحصول على تعليم جيد. وقد أسهمت هذه الشراكة حتى الآن بشكل إيجابي  في حياة أكثر من 7.5 مليون طفل يعيشون في أفريقيا جنوب الصحراء الكبرى وفي الصين.

 

غوتشي والفنون

تلتزم غوتشي منذ أمد طويل بالحفاظ على إرث صانعي السينما المرموقين السابقين، ودعم صانعي السينما المعاصرين، والاحتفاء بالإنجازات التي حققتها المرأة في جميع تخصّصات صناعة السينما.

ويشمل التزام غوتشي:

التعاون المستمر مع مؤسسة أفلام مارتن سكورسيزي

نشاء صندوق غوتشي تريبيكا للأفلام الوثائقية بالتعاون مع معهد تريبيكا السينمائي لدعم تصوير الأفلام الوثائقية الروائية التي تسلّط الضوء على القضايا الرئيسية ذات الأهمّية الاجتماعية حول العالم.

في عام 2011، انضمت مؤسسة كيرينغ إلى صندوق غوتشي تريبيكا للأفلام الوثائقية عن طريق إنشاء "جائزة أفلام المرأة الوثائقية". وقد وسّعت هذه الجائزة من نطاق صندوق غوتشي تريبيكا للأفلام الوثائقية عن طريق منح تمويل سنوي إضافي للمشاريع التي تسلّط الضوء على شجاعة المرأة حول العالم وعاطفتها وقوة شخصيتها غير العادية وإسهاماتها.

كما تُعدّ غوتشي أيضاً الراعي الرئيسي لمعرض "أمير الأحلام" الذي يعرض لوحات النبي يوسف التي رسمها بونتورمو وبرونزينو وتمتلكها آل ميديشي. فبعد مرور 150 سنة، أُعيد تجميع عشرين لوحة نسيجية رائعة من لوحات عصر النهضة التي نُسجت بتكليف من كوزيمو الأول دي ميديشي. ومن خلال رعايتها لهذا الحدث بمناسبة معرض اكسبو 2015، تؤكد غوتشي على دورها كسفير لكل ما صُنع في إيطاليا.

 

تم إقفال حسابك
لقد حاولت تسجيل الدخول عدة مرات. الرجاء المحاولة مرة أخرى لاحقاً.
كلمة المرور المنسيّة
يُرجى إدخال عنوان البريد الإلكتروني الذي استخدمته للتسجيل، وسنرسل لك رابطاً لإعادة تعيين كلمة مرورك.
إرسال
كلمة المرور المنسية
الرجاء إدخال عنوان البريد الإلكتروني الذي قمت بالتسجيل من خلاله، وسوف نرسل لك الرابط لتقوم بإعادة ضبط كلمة المرور الخاصة بك.
شكراً لك
تم إرسال بريد إلكتروني مع التعليمات لإعادة ضبط كلمة المرور الخاصة بك.

أنت تستخدم إصداراً قديماً من متصفح إنترنت إكسبلورر. نتيجة لذلك، قد لا تعمل بعض ميزات هذا الموقع على النحو الأمثل. ولتحقيق أفضل تجربة ممكنة للموقع، يُرجى تحديث مستعرضك. شكراً لك.